إكسبو 2020 دبي، على الأبواب تحت شعار “تواصل العقول وصنع المستقبل”

expo

إذا كان السفر هو أفضل معلم في الحياة، فإن إكسبو 2020 دبي هو المكان المثالي للتعلم. نحتاج فقط إلى تخيل من سنلتقي وما سنواجهه أثناء استكشاف العالم بأسره في مكان واحد. يستضيف المعرض أكثر من 192 دولة، وهو رقم قياسي لم يسبق له مثيل في تاريخه. لقد استضافت نسخة الحدث الدولي. كذلك، جمعت هذا العدد الهائل من الثقافات للعمل معا لتحقيق الكثير. إنها تجربة فريدة، مشهد يلهم جميع الحواس، وفرصة لنا جميعا للالتقاء اليوم معا وإعادة تصور عالم الغد. يهدف إلى بناء مستقبل أفضل للجميع من خلال إحداث تأثير حقيقي. يحول أحلامنا إلى حقيقة بالتعاون مع جميع الشركاء وجميع الحاضرين في إكسبو 2020.

في إطار احتفال كبير في إمارة دبي يوم الخميس 30 شتنبر 2021. افتتح معرض إكسبو العالمي ويبدأ من 01 أكتوبر إلى شهر مارس 2022. أي بعد عام واحد من موعده الأصلي، الذي كان مقررا في أكتوبر 2020، عندما تم تأجيله بسبب وباء كورونا. كشف إكسبو 2020 دبي، خلال الإحاطة الإعلامية اليومية. عن أكثر من 53 ألف زائر من جميع الأعمار والجنسيات في اليوم الأول. مشيرا إلى أنه تم إجراء أكثر من 2000 فحص “PCR” في موقع الفعالية الدولية للزوار الذين لم يقدموا شهادات التطعيم. ضد فيروس كورونا. وأكد أنه “لا يوجد تغيير في السياسة الاحترازية على أرض المعارض، وهي تقديم شهادات التطعيم أو اختبارات “PCR”.

إكسبو 2020 دبي

انطلاق الحدث العالمي

كذلك، قال المكتب الصحفي في إيجاز عقده اليوم السبت: “في اليوم الأول لانطلاق الحدث العالمي الذي ضم 192 دولة وعدد كبير من المؤسسات، الهيئات والمنظمات الدولية، تم تنظيم العديد من الفعاليات الترفيهية. فعاليات فنية وثقافية ساعدت على جذب الزوار من مختلف أنحاء الإمارات وكذلك الزوار من الخارج من كل أنحاء العالم. انطلق إكسبو 2020 دبي، تحت شعار “تواصل العقول وصنع المستقبل” وسيستمر حتى 31 مارس 2022، مع التركيز على 3 محاور: “الاستدامة ، التنقل، والفرص”، وذلك، بمشاركة دولية واسعة النطاق. وهو الأول من نوعه من حيث الحجم في تاريخ المعرض القديم الذي يمتد إلى 170 عاما.

ويوفر المعرض منصة جديدة للعالم للتغلب على التحديات التي يفرضها الوباء، ويتطلع إلى مستقبل أكثر طموحا بحلول تقنية متقدمة، بينما يمثل الحدث نافذة للتواصل الثقافي والحضاري بين شعوب العالم. وتأمل الإمارات أن يساعد المعرض في إنعاش اقتصادها الذي تقلص بنسبة 6.6٪ خلال العام الماضي، وقد استثمرت الحكومة مليارات الدولارات في المشروع منذ أن حصلت على حق تنظيمه عام 2013.

كذلك، لأول مرة في تاريخ المعرض، وفرت حكومة دبي الشروط اللازمة لإنشاء جناح لكل دولة من 190 دولة ستشارك في أكبر حدث من نوعه في المنطقة. وبينما تصر دولة الإمارات على توفير جميع المعدات اللازمة لتقديم نسخة مميزة من الحدث العالمي الذي يقام لأول مرة في دولة خليجية، فإن دول الخليج تسعى أيضا للمشاركة المتميزة في المعرض، وهو ما يقول المنظمون إنه تهدف إلى جذب 25 مليون زائر من جميع أنحاء العالم.

إكسبو 2020 دبي

التصميم الهندسي، إكسبو 2020 دبي

بالإضافة إلى ذلك، صمم المهندس المعماري الإسباني الدولي سانتياغو كالاترافا جناح الإمارات في المعرض على شكل صقر يستعد للطيران، مستذكرا جزءا أصيلا من التراث الإماراتي وربطه برغبة الدولة المضيفة في الطيران نحو مستقبل أكثر تطورا. كذلك، اختارت حكومة الإمارات العربية المتحدة هذا التصميم ليكون موجودا في منطقة التراكب من 11 مشروعا قدمتها 9 شركات عالمية، وذكرت صحيفة محلية أن الجزء الداخلي للجناح يروي قصة صعود الدولة. وسيكون جزءا من الإرث الذي سيتركه المعرض. يغطي جناح طيران الإمارات مساحة تزيد عن 15 آلاف متر مربع ويتكون من أربعة طوابق. إحداها الأولى منها، وتبلغ مساحتها حوالي 1120 مترا مربعا، مخصصة للضيافة. تبلغ مساحة الأرضية 584 مترا مربعا للدعم وطابقين للعرض تزيد مساحتها عن 12 آلاف مترا مربعا.

إكسبو 2020 دبي، تحت شعار “تواصل العقول وصنع المستقبل”

مصادر : 1

شارك المقال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.